مجلس الاعمال العربى الكورى

رئيس المجلس
الدكتور/ يحيى خير الله

الأخبار

عرض عسكري مهيب يظهر القدرة الجبارة لكوريا بمناسبة الذكرى 75 لتأسيس حزب العمل الكوري

2020-10-11 14:43:22
عرض عسكري في الذكرى 75 لتأسيس حزب العمل الكوري
عرض عسكري في الذكرى 75 لتأسيس حزب العمل الكوري
د. يحيي خيرالله

إجراء الاستعراض العسكري للاحتفال بالذكرى الخامسة والسبعين لتأسيس حزب العمل الكوري بأبهة وروعة بحضور القائد الأعلى كيم جونغ وون

(وكالة الانباء المركزية الكورية – بيونغ يانغ في 10 اكتوبر 2020م)

في ساعة الصفر لليوم العاشر من أكتوبر /تشرين الأول جري الاستعراض العسكري في ساحة كيم ايل سونغ بأبهة وروعة، احتفالا بالذكرى الخامسة والسبعين لتأسيس حزب العمل الكوري, دخلت فرقة العزف للجنة شؤون الدولة والجوقة الموسيقية العسكرية للجيش الشعبي الكوري، المضطلعتان بعزف ألحان الاستعراض العسكري إلى ساحة كيم ايل سونغ واعتلى مكان العزف.

احتفال كوريا الشمالية

دخلت طوابير الاستعراض العسكري إلى الساحة المزينة بالأضواء بخطى حثيثة وهي تظهر الملامح النظامية للقوات المسلحة، قدرة جمهوريتنا, كانت تصطف طوابير الوحدات الآلية التي لا ند لها في الطرق الواسعة المرتبطة بالساحة, وكانت طوابير وحدات الطيران في انتظار أوامر الإقلاع, لتدخل الجوقة الموسيقية العسكرية العامة الساحة، وأقامت مراسم الموسيقى العسكري وهي تشكل الأرقام والحروف مثل شعار الحزب و"10 تشرين الأول/ أكتوبر" و"1945" و"2020" و"الظفر الدائم" وتعزف على الموسيقى العسكري القوي.

رئيس كوريا الشمالية يصافح القادة العسكريين.

ما إن وصل القائد الأعلى كيم جونغ وون، رئيس حزب العمل الكوري، رئيس لجنة شؤون الدولة لجمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية، القائد العام لقواتها المسلحة إلى الساحة حتى أقيمت مراسم الاستقبال المهيبة بأداء حرس الشرف للجيش الشعبي الكوري, تلقى القائد الأعلى تحية الاستقبال لرئيس حرس الشرف للجيش الشعبي الكوري واستعرض حرس الشرف, وكان قادة القوات البرية والبحرية والجوية للجيش الشعبي الكوري في استقبال القائد اللامع الفولاذي المظفر دائما، القائد العام البارز لقواتنا المسلحة.

صاروخ كوري

ظهر القائد الأعلى كيم جونغ وون إلى منصة الرئاسة لساحة الاستعراض العسكري وسط تردد ألحان الترحيب, وأرسل تحيته الدافئة إلى المشاركين في الاستعراض العسكري والجمهور الذين يطلقون الهتافات المدوية ملوحا يديه, وقدم أعضاء رابطة الناشئين باقات من الزهر إلى القائد الأعلى وكوادر الحزب والحكومة والقوات المسلحة.

وحدات الصواريخ الكورية

كما اعتلى منصة الرئاسة تشواي ريونغ هاي، عضو هيئة رئاسة المكتب السياسي للجنة المركزية لحزب العمل الكوري، النائب الأول لرئيس لجنة شؤون الدولة لجمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية، رئيس هيئة رئاسة مجلس الشعب الأعلى وري بيونغ تشول، عضو هيئة رئاسة المكتب السياسي للجنة المركزية لحزب العمل الكوري، نائب رئيس اللجنة العسكرية المركزية للحزب، نائب رئيس لجنة الحزب المركزية وكيم دوك هون، عضو هيئة رئاسة المكتب السياسي للجنة المركزية لحزب العمل الكوري، رئيس مجلس الوزراء لجمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية وباك بونغ جو، عضو هيئة رئاسة المكتب السياسي للجنة المركزية لحزب العمل الكوري، نائب رئيس لجنة شؤون الدولة لجمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية، نائب رئيس لجنة الحزب المركزية.

احتفالات الجيش الكوري بمناسبة العيد الـ 75

ودخلها كيم جاي ريونغ وري ايل هوان وتشواي هوي وباك تاي دوك وكيم يونغ تشول وتشواي بو ايل وتاي هيونغ تشول وأو سو يونغ وكيم هيونغ جون وهو تشول مان وجو يونغ واون وكيم يو جونغ وباك ميونغ سون وجونغ كيونغ تايك وكيم ايل تشول وإيم تشول وونغ وري ريونغ نام وكيم يونغ هوان وباك جونغ نام وغيرهم من أعضاء هيئة القيادة المركزية للحزب وباك جونغ تشون وكيم سو كيل وكيم جونغ كوان وغيرهم من أفراد القيادة العسكرية.

احتفال كوريا الشمالية

ودخل مقاعد الضيافة كيم يونغ نام وتشواي يونغ ريم ويانغ هيونغ سوب وكيم كي نام وتشواي تاي بوك وغيرهم من الكوادر القدامى الذين عملوا لمدة طويلة من الزمن في الحزب والحكومة والقوات المسلحة، وممثلو الاحتفال بالذكرى الخامسة والسبعين لتأسيس حزب العمل الكوري, وأطلقت المدفعية 21 طلقة تحية احتفالا بالذكرى الخامسة والسبعين لتأسيس حزب العمل الكوري وسط تردد ألحان الأغنية "الوطن المتألق".

الصواريخ الكورية

ألقى القائد الأعلى كيم جونغ وون الكلمة

أرسل خالص شكره وتهانيه الحارة إلى جميع أبناء الشعب وضباط الجيش الشعبي وجنوده في أنحاء البلاد، الذين مجدوا عيد أكتوبر العظيم بالشرف الكبير والفخر العظيم حاملين النجاحات والانتصارات القيمة التي وفروها بجهد جهيد مجتازين ما لا حصر له من المصاعب القاسية, ودعا بحرارة إلى التقدم بخطى حثيثة نحو المستقبل المشرق للاشتراكية، ومن أجل إحراز نصر جديد، مشيرا إلى عزمه على صون السلامة الأبدية والمستقبل لدولتنا وشعبنا العظيم بالاستفادة من قدراتنا العسكرية القوية وبدء التقدم نحو التطور والازدهار الجديد، تحدوهم جرأة وثقة أكبر، وحماسة وعزيمة فريدة, وبعد أن استمع جميع الحضور بتأثر بالغ إلى كلمة القائد الأعلى الحافلة بمحبته الحارة للشعب وثقته الصادقة أطلقوا الهتافات المتحمسة متطلعين إلى الأب العظيم وهم يذرفون دموع التأثر.

رئيس كوريا الشمالية

ثم أقيم حفل رفع العلم الوطني, وقدم مارشال الجيش الشعبي الكوري باك جونغ تشون، رئيس هيئة الأركان العامة لمارشال الجيش الشعبي الكوري ري بيونغ تشول، نائب رئيس اللجنة العسكرية المركزية للحزب تقريرا بأن وحدات الاستعراض العسكري اصطفت من أجل خضوعها لفحص حالة الاستعداد للاستعراض العسكري للاحتفال بالذكرى الخامسة والسبعين لتأسيس حزب العمل الكوري, وفحص ري بيونغ تشول وحدات الاستعراض العسكري, وقدم لرئيس حزب العمل الكوري بخشوع تقريرا بأن الاستعراض العسكري للاحتفال بالذكرى الخامسة والسبعين لتأسيس الحزب يكون على أهبة تامة.

عرض عسكري كوري

بدأت طوابير الاستعراض العسكري للقوات المسلحة لجمهوريتنا طبقا لأمر المارشال باك جونغ تشون، رئيس هيئة الأركان العامة, تقدم طابور الفارس للشرف بقوة بقيادة اللواء كواك جاى يونغ، والذي يدل على أن قواتنا المسلحة الثورية واصلت التقاليد المفتخرة للجيش الثوري الشعبي الكوري, ثم دخلت طوابير الاستعراض العسكري بقيادة الفريق هان سون تشول، الفريق كيم تشول كيو، العماد كيم يونغ هو والفريق كواك تشانغ سيك الساحة بشجاعة مفعمين بالفخر والاعتزاز الجدير بأول حرس فدائي يدافع عن لجنة الحزب المركزية بالأرواح, وتقدم الطابوران للفيلقين الأول والثاني بقيادة الفريق باك سو ايل والفريق تشواى دو يونغ بخطى حثيثة.

لهيب النار الكوري

على إثرهما، تقدم طابورا الفيلقين الرابع والخامس بقيادة الفريق باك كوانغ جو والفريق ري تاى سوب, ترددت أصوات الخطوات القوية لطوابير قوات القناصة والمشاة الأخفاء التي تعززت إلى قوات مسلحة للعمليات الخاصة تقدر على تنفيذ المهمة القتالية المنوطة بها على الأرض والبحر والجو تنفيذا رائعا، وطوابير الفيالق التي تدافع بأمانة عن الخط الأمامي لحماية الوطن والثورة.

المرشال كيم جونغ ون

أرسل القائد الأعلى تحيته الكفاحية إلى طوابير الاستعراض العسكري

تقدمت طوابير فرقة حرس سيؤول - ريو كيونغ سو 105 للدبابات وفرقة الدبابات المدرعة وفرقة المشاة الآلية والقوات المتخصصة والوحدات المسلحة الجوالة للأمن العام وهي تظهر جبروتها الباسل على أنغام المارش العسكري الثوري, ومرت بساحة كيم ايل سونغ طوابير جامعة كيم جونغ ايل العسكرية والسياسة وجامعة كيم ايل سونغ العسكرية ومعهد كيم ايل سونغ العالي للسياسة وجامعة كيم جونغ وون للدفاع الوطني، ثم طوابير المدارس العسكرية على اختلاف المستويات للجيش الشعبي الكوري وقوات الأمن العام بخطى حثيثة.

القوات الكورية

وتقدم طابورا الجيش العمالي والفلاحي الأحمر وحرس الشباب الأحمر اللذين تطورا إلى صفوف قتالية قاهرة تضطلع بالنصيب الهام للقوات المسلحة الثورية، أمام منصة الرئاسة مفعمين بالفخر والابتهاج غير المحدود, كما أرسل القائد الأعلى تحية حارة إلى طوابير الاستعراض التي تطلق صوتا مدويا يهز الأرض وهي تظهر الروح الباسلة للظفر الدائم, وجرى الطيران الاستعراضي في السماء الليلية من العاصمة بيونغ يانغ وهي تظهر الجبروت القاهر للقوات الجوية المستقلة دون تحفظ, حيث مرت الطائرات بساحة الاحتفالات جوا وراء طابور الطيران للحراسة وهي تشكل شعار الحزب والرقم "75" وتطلق الشهب النارية الفاخرة في السماء الليلية.

عرض عسكري

و وسط تردد الألحان الجليلة للأوركسترا الكبيرة بدأت مسيرة استعراض طوابير الوحدات الآلية بزعامة طابور المدرعات التي تظهر جبروت الجيش الثوري الأكثر نخبة, تقدم الطابور الرئيسي للدبابات، رمز القدرات القتالية للجيش الشعبي وهي تطلق الصوت المدوي تحت قيادة العماد كيم جو سام, وتقدم وراءه طابور القوات المدفعية الموثوق بها، أقوى القوات المسلحة, وأيضاً طابور الأسلحة الرائدة التي ولدت بفضل الإخلاص السامي للعلماء والتقنيين في قطاع الدفاع الوطني وأفراد الطبقة العاملة في حقل الصناعة الحربية ونضالهم البطولي، بجرأة وهو يثبت القدرات الكامنة العسكرية لجمهوريتنا.

المدرعات الكورية الشمالية

وأطلقت طوابير الصواريخ، رمز القدرة الرادعة النووية للدفاع الذاتي لحزب العمل الكوري، صوتها المدوي وهي تضمن المستقبل البعيد للوطن والأمة, وتقدم طابور السرية الأولى الحائزة على العلم الأحمر للصاروخ البالستي العابر للقارات تحت قيادة الفريق جانغ تشانغ ها، وهو يفتخر بإظهار كرامة كوريا وقوتها في يوم التاسع والعشرين من نوفمبر/تشرين الثاني عام 2017 التاريخي الذي جعل العدو يرتعش خوفا, حين دخلت الساحة القوات المسلحة الإستراتيجية النووية المحمول عليها نفوذ دولتنا وشعبنا وأمنهما، تحت قيادة الفريق كيم جونغ سيك، اجتاحت الساحة كلها موجة عارمة من الانفعال والابتهاج, وبعد انتهاء الاستعراض العسكري أطلقت الشهب النارية للاحتفال.

أرسل القائد الأعلى تحية رد دافئة إلى الجمهور الذي يطلق هتافات متحمسة.

إرسل لصديق